منتديات ماى ايجى myegy

منتدى شامل جميع برامج الانترنت والاجهزه و الافلام والالعاب وجميع النشاطات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 منوعات مضحكه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shero2011
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 67
العمر : 25
تاريخ التسجيل : 22/08/2008

مُساهمةموضوع: منوعات مضحكه   الأحد أغسطس 24, 2008 5:17 pm

منوعات ضاحكة

اضحــك !!!

مرّ رجل بقوم يأكلون فقال: ماذا تأكلون؟ قالوا: نأكل سُمـاً. فقال: الحياة بعدكم حرام. وجلس يأكل معهم.
أقيمت مباراة في كرة القدم بين فريقي النمل والأفيال وانتهت المباراة بفوز فريق النمل.. ولما سئل مدرب الأفيال عن سبب الهزيمة قال: لقد لعب فريق النمل بخشونة.
ذهب ثلاثة أصدقاء للنزهة ..
فقال الأول : انا سأحضر الطعام.
وقال الثاني: أنا سأحضر الفاكهة.
وقال الثالث: أما أنا فسأحضر أولادي.
أراد رجل أن يسحب رصيده من البنك فأخذ معه حبلاً.
نظر رجل إلى زوجته وهي صاعدة على السلم فقال لها: انت طالق إن صعدت وطالق إن نزلت وطالق إن وقفت.. فرمت نفسها على الأرض!
وقف أحد الأمراء بباب طحان فنظر إلى حمار له يدور الرحى في عنقه جلاجل فقال للطحان: لم جعلت الجلاجل في عنق حمارك؟ قال: ربما تدركه سأمة أو نعاس فإذا لم اسمع صوت الجلاجل علمت أنه وقف فصحت به ليدور. قال: أرأيت ان وقف وحرك رأسه بالجلاجل. قال الطحان: ومن لي بحمار يكون له عقل مثل عقل الأمير.
جلس أشعب وابنه على مائدة أحد الأثريا وبينما كانا يأكلان إذا بإبن أشعب يكثر من شرب الماء ويلتهم بعد ذلك كثيراً من الطعام وأشعب مندهشاً من تصرفه حتى إذا انتهت المائدة قال له:
يابني لِم شربت كل هذا الماء لو جعلت بدلاً من الماء طعاماً.
فقال الابن: ياأبتي إن شرب الماء يوسع محلاً للطعام.
فغضب منه أشعب وقال: لِمَ لَمْ تخبرني بذلك قبل بدء الطعام "ياعاق والديك".
اختصم إلى بهلول رجلان في ديك ذبحه أحدهما فقال: ترافعا إلى الأمير فإني لا أحكم في الدماء.
دخل صديقان ليشاهدا مباراة كرة قدم بعد موعد المباراة بنصف الساعة فسأل احدهما رجلاً بجواره: كم هدفاً أحرز الفريقان؟ فقال: لا شئ لكل منهما فالتقت إلى صديقه وقال: إذن لم يفتنا شئ من المباراة.
بعد خمس سنوات من دراسة اللغة الانجليزية قال التلميذ لاستاذه: أشكرك على كل ما فعلته من أجلي. فهل هناك شئ يمكنني أن أفعله من أجلك؟ فقال الأستاذ: نعم .. لا تخبر أحداً أنني علمتك الانجليزية التي تتكلمها.
وقف أحد الرجال المشاكسين بين الناس وقال:
من يجرؤ على منازلتي؟ اريد واحداً منكم لأريه من أنا..
فصاح رجل قوي العضلات: أنـا.
فقال المشاكس: أصبحنا اثنين من ينازلنا؟‍
قال الزائر : ما تخصصك يا دكتور ؟
فقال الطبيب : انا طبيب أطفال.
فقال الزائر : ولماذا لم تكمل تعليمك.
سأل المدرس : ماذا تعرف عن البحر الميت؟ فقال التلميذ: كنت أعرفه قبل أن يموت.
مرت جنازة يوماً امام بخيل وابنه.. ومع الجنازة امرأة تبكي وتقول: الآن يذهبون بك إلى بيت لا فراش فيه ولا غطاء ولا خبز ولا ماء؟ فقال الولد لأبيه الحق يا أبت إلى بيتنا والله ذاهبون.
مر أشعب على جماعة يأكلون وكانوا غرباء لا يعرفونه فقال لهم: سلام عليكم معشر اللئام. فقالوا: والله بل كِرام فتربع وجلس بينهم وقال: اللهم اجعلهم من الصادقين واجعلني من الكاذبين.
دخل رجل مطعم فأعطى صاحب المطعم ديناراً وقال له: إني جائع فرحب به صاحب المطعم وقام على خدمته وقدم له أحسن ما عنده من أصناف الطعام فأكلها بسرعة. فأحضر صاحب المطعم كمية أخرى من الطعام فأكلها، وثالثة فأكلها أيضاً فأحضر له كوباً من الماء ليشربه ولكنه قال له: إن عادتي ألا أشرب إلا في منتصف الأكل فقال له صاحب المطعم: اعمل معروفاً خذ دينارك وانصرف.
طاف سائل مكفوف البصر بشوارع أصبهان يسأل الناس على حسب عادته فأعطاه رجل رغيفاً فدعا له قائلاً: رد الله غربتك، فقال المتصدق وكيف عرفت انني غريب وانت أعمى؟ فقال الرجل: لأني اسأل في هذه المدينة منذ ثلاثين سنة ما أعطاني أحد رغيفاً صحيحاً.
سأل موظف الكهرباء أحد زبائنه قائلاً : لماذا تريد دفع نصف فاتورة الكهرباء؟
فرد عليه قائلاً: لأنني لا أرى إلا بعين واحدة.
اتصلت الزوجة بالدكتور قائلة: الحقني يادكتور، زوجي لا يتحرك ولا يتنفس. فقال الدكتور: يعني مات؟ قالت الزوجة: لا أعرف.. سألته إذا كان مات فلم يرد.
قال المعلم للتلميـذ : اكتـب (55)
وقف التلميذ على السبورة وكتب (5) ثم انتظر يفكر مرة
فقال له الأستاذ: هل انتهيت؟
فقال التلميذ: كلا فإني حائر أين أضع الـ(5) التالية إلى اليمين أم إلى اليسار.
جاء رجل إلى نبي الله سليمان عليه السلام فقال: يانبي الله إن لي جيراناً سرقوا أوزتي فنادى: الصلاة جامعة.. ثم خطبهم فقال في خطبته:
أحدكم سرق أوزه جارة ثم دخل المسجد والريش على رأسه فمسح رجل على رأسه فقال سليمان: خذوه فهو صاحبكم.
دخل رجل مطعماً وعلق معطفه ووضع عليه ورقة مكتوب عليها: هذا المعطف لبطل في الملاكمة وسيعود بعد عشر دقائق. وعندما رجع لم يجد المعطف بل رأى ورقة كتب عليها (أخذ المعطف بطل في الجري ولن يعود أبداً)‍
قال المعلم للتلميذ : اعرب "مات الرجل"
فقال التلميذ: مات فعل ماضي مبني على الحزن والرجل فاعل مرفوع فوق النعش.
قال مجنون لزميله : عندما أشرب القهوة لا استطيع أن أنام.. فرد عليه الآخر قائلاً: غريب وأنا عندها أنام لا استطيع أن أشرب القهوة.
تزوج أعمى من امرأة فقالت له: لو رأيت حسني وبياضي لعجبت. فقال: لو كنت كما تقولين لما تركك لي المبصرون.
قيل لأحد الفقهاء : ما اسم امرأة ابليس؟
فقال: لم أحضر عقد زواجهما.
قال القاضي للمتهم : أنت محكوم عليك بمائة وثلاثين سنة سجناً، ثم استأنف قائلاً بعد أن لاحظ ذهول المتهم لكن إذا كنت حسن السير والسلوك في المائة الأولى فسنعفيك من باقي المدة.
سأل المعلم تلاميذه : ما هو الفعل الماضي من السرقة؟
قال أحد التلاميذ: سرق.
فقال المعلم: والمستقبل؟
قال التلميذ: في السجن.
قال رجل لصديقه : أنا اعرف كل شئ عن لعبة كرة القدم. فقال له صديقه: إذن كم عدد فتحات شبكة المرمى؟
سأل تلميذ زميله : ما الفرق بين الكهرباء والبرق؟ قال: الفرق كبير جداً فالكهرباء ندفع ثمنها أما البرق فنأخذه بالمجان.
كان رجل عائداً إلى بيته فاعترض سبيله رجل غريب وقال له: هل يمكنك اقراضي خمسة جنيهات؟ فقال له: ولكني لا أعرفك؟ فقال له الغريب: لهذا السبب لجأت إليك.. فكل الذين يعرفونني يرفضون إقراضي هذا المبلغ.
قال الرجل لصديقه : هذا الرجل كوّن ثروته من قبضة يده. فقال الصديق: أهو عصامي؟ قال: لا .. ولكنه ملاكم.
سأل القاضي المتهم : كيف استطعت سرقة هذا الرجل في النهار؟ فقال المتهم: في المرة الماضية قلت لي كيف استطعت سرقته ليلاً، فمتى يمكنني القيام بأعمالي؟
كان أحد المجانين يكتب رسالة. فسأله زميله: لمن تكتب الرسالة؟ فقال: اكتبها لنفسي. فسأله الآخر: وماذا في الرسالة؟ فأجاب المجنون بسرعة: وكيف أعرف ما فيها وهي لم تصلني بعد؟
قال الولد لأمه : حلمت أن عصابة من قطاع الطرق أحاطت بي تريد قتلي، فأزعجني ذلك كثيراً، فقالت له: ولماذا لم تستيقط من نومك؟ فقال: حتى لا يظنوا أني جبان.
قام الخليفة المأمون إلى مائدته لتناول غدائه وكان عنده أعرابي فقال: ياأعرابي هلم. فقال الأعرابي: إني صائم. فلما رأى الأطعمة تتعدد على المائدة يتوسطها جدي مشوي فسارع فغسل يده وتهيأ للطعام. فقال المأمون: ألم تقل أنك صائم؟ قال: أقدر على إعادة صيام يوم واحد ولا أقدر على إعادة جَـدي مثل هذا.
اشترى أحمق ظبياً بأحد عشر درهماً فلقيه شخص وسأله: بكم اشتريت الظبي؟ ففتح كفيه وفرّق أصابعه العشرة وأخرج لسانه يشير بذلك إلى أخد عشر فهرب الظبي منه.
ذهب عامل المصعد إلى طبيب الأسنان ليخلع ضرسه فسأله الطبيب: أين الضرس الذي يؤلمك؟ أجاب العامل: في الدور الأول على الشمال.
ذهبت سيدة لتشتري كلباً صغيراً ولما تم الشراء قالت للبائع: أريد الكلب أن يكون قبل كل شئ أميناً. فأجابها البائع: هذا الكلب أمين جداً والبرهان على ذلك انني بعته ثلاث مرات من قبل وكان يرجع الي في كل مرة.
جلس جماعة يأكلون في متنزه فمر بهم متطفل وألقى السلام، وما لبث أن جلس ومد يده ليأكل معهم فصاحوا به: ويحك أتعرف أحد منا؟ قال: نعم: أعرف هذا وأشار بيده إلى الطعام.
كانت زوجة بخيل تعد لها ولزوجها طعام الإفطار المكون من بيضتين مسلوقتين، في حين صعد زوجها لإصلاح إيريال التليفزيون بالسطح وفجأة سمعت الزوجة صوت انزلاق قدم ورأت زوجها يهوي أمامها من خلال شباك المطبخ وهو يصيح: اسلقي بيضة واحدة فقط.
الأول : ألن تشتري هذا الحصان إنه يجري لمسافة 20 كيلومتراً بلا توقف.
الثاني : لن اشتريه لأنني أسكن على بعد عشرة كيلو مترات فقط.
دخل رجل لوكاندة وطلب غرفة بسريرين وعندما سئل عن السبب أجاب: لأنني لم أذق النوم من ليلتين.
المدرس : لو لم يكتشف العلماء الكهرباء ماذا كان سيحدث؟
التلميذ : كنا سنضطر لمشاهدة التليفزيون على ضوء الشمع.
طبيب الأسنان : لماذا كل هذا التوجع؟.. أنا لم اقترب من أسنانك بعد.
المريض : أعرف ذلك .. ولكنك تقف على قدمي.
قال المدرس للتلميذ : ضع جملة "أنا رجل" في صيغة الماضي. قال التلميذ : أنا طفل.
سأل الضابط أحد السجناء : لم أر أحداً يزورك من أهلك وأصدقائك. السجين: أهلي وأصدقائي كلهم ضيوف في السجن.
قال البخيل للعميل : إني اتقاضى عشرة جنيهات عندما أجيب عن أي سؤال: العميل : عشرة جنيهات.. ألا ترى أنه مبلغ كبير جداً. البخيل : بلى ، ارى ذلك مناسباً هذا سؤالك الأول، هات سؤالك الثاني.
المطرب : هل رأيت كيف كان صوتي يملأ قاعة الحفل. صديقه: نعم ورأيت الناس يخرجون ليفسحوا له المكان.
اشتهر أحد العمال بكسله الشديد، وذات يوم طلب منه رئيسه في العمل أن يغير اللمبة المحترقة، فتعلل العامل بعدم وجود سلم، فقال له رئيسه: سأحملك على كتفي لتغييرها. وبعد أن حمله مرت دقائق ولم يركب العامل اللمبة. فقال له: ماذا تنتظر؟ فأجاب العامل الكسلان: أنا ممسك باللمبة في انتظار أن تلف بي وتدور حتى تثبت في مكانها.
الأول : لماذا تضع قبعة على رأسك.
الثاني : حتى لا تطير أفكاري
المريض في أسف : إنني مصاب بضعف رهيب في الذاكرة ولم أجد حتى الآن. الطبيب في اهتمام: ومتى بدأ هذا المرض؟ تطلع إليه المريض في حيرة وهو يقول: أي مرض.
كانت الشرطة تبحث عن متهم هارب فوزعت على المحافظات ثلاث صور له من زوايا مختلفة وبعد يومين تلقت مديرية الأمن الرئيسية برقيةعاجلة من إحدى المحافظات تقول: تم القاء القبض على "لصين" من أصحاب الصور الثلاثة ويجرى البحث عن الثالث.
الدكتور : هل أفاد دواء إنقاص الوزن زوجتك؟
الزوج : كثيراً .. فبعد ثلاثة أسابيع من تناوله اختفت تماماً.
البائع : ما رأيك في البطيخة التي اشتريتها مني بالأمس؟
الرجـل : بنت حـلال وقلبها أبيض.
قال الاب الثري لخطيب ابنته في صرامة ينبغي أن تعلم أن ابنتي لن تحصل على قرش واحد إلا بعد وفاتي. ابتسم الخطيب وأجاب: لا تقلق يا سيدي إنني صبور ويمكنني أن انتظر.
قال الطفل لصديقه في فرح : لقد عثرت في الحديقة على عشرة قروش. أسرع صديقه يقول: إنها تخصني.. لقد سقطت من جيبي أمس. قال الطفل: ولكني عثرت على عملتين من فئة القروش الخمسة فقال صديقه في عناد: لا ريب إنها انكسرت إلى قطعتين عندما سقطعت مني.
الأول : أنا حائر .. هل اتفرغ للرسم أم لكتابة الشعر.
الثاني : الرسم طبعاً.
الأول : لماذا ؟ هل أعجبتك رسومي ؟
الثاني : لا ولكني قرأت أشعارك؟
سأل المعلم : ما أفضل طريقة لحفظ اللبن؟
التلميذ : وضع البقرة في الثلاجة يا أستاذ.
دخل أحمق على رجل فقد بصره وقد جاء الناس يعزونه فقال: لا تحزن على فقد بصرك فإنك لو علمت ثواب ذلك لتمنيت أن يقطع الله يديك ورجليك ويدق عنقك.
تناول رجل من لحية ابن الجصاص شيئاً فسكت عنه. وكان الرجل قبيح الوجه فقال: لِمَ لا تدعو لي؟ فقال: كرهت أن أقول لك صرف الله عنك البلاء فتبقى بلا وجه.
انطفأت شمعة في بيت جحا فقالت زوجته: إن الشمعة عن يمينك فناولني إياها لأشعلها. فقال: وكيف أعرف يميني من شمال في هذا الظلام.
قال رجل لجحا يوماً : لقد زاد سعر الدقيق فقال له : أنا لا أبالي به لأنني اشتري خبزاً.
المريض للطبيب : يقولون أنك لا تقبض شيئاً من مرضاك.. فهل هذا صحيح؟
أجاب الطبيب: نعم إن الطب مهنة إنسانية.
المريض عجباً : ولكن كيف تعيش إذن؟
الطبيب : اكتفي بما آخذه من الورثة.
المتسول للمدرس : أعطني شيئاً أفرح به أولادي التلاميذ.. المـدرس: قل لهم أن غداً عطلة.
الابنة : تصور يا أبي استطاع الساحر أن يحول المنديل إلى بيضة بسرعة.
الأب : وما الغريب في ذلك .. في الأسبوع الماضي حولت أمك ألف جنيه إلى فستان في لحظة.
الأول : تصور بدأت حياتي ولا يوجد في جيبي قرش واحد.
الثاني : حسناً وأنا بدأت حياتي وليس لي جيب.
الأم : لماذا تكتب رسالة إلى جدك بهذا الخط الكبير؟
الولـد : لأن جدي لا يسمع جيداً.
رجل اسمه "مبروك" أراد أن يرسل برقية تعزية إلى أحد أصدقائه، فكتب بعد خالص عزائي (مبـروك).
ذهب رجل إلى محل لبيع الأحذية لشراء حذاء جديد. فأخذ يقلب الحذاء يميناً ويساراً، لاحظ صاحب المحل تصرفه فسأله: ماذا تفعل بالحذاء؟ فأجاب : أبحث عن تاريخ انتهاء الصلاحية.
كتب رجل رسالة إلى صديقه جاء فيها: وفي الختام أرجو أن تكتب لي عنوانك حتى استطيع مراسلتك.
قال المدرس لتلاميذه: من يرتكب منكم خطأ واحداً فسيدفع خمسين قرشاً، ومن يرتكب خطأين يدفع جنيهاً.. وهكذا..
قال أحد التلاميذ : وماذا عن الاشتراك السنوي ياأستاذ.
قال المريض للطبيب : دكتور .. أنا خائف من العملية لأنها أول عملية جراحية في حياتي.
فرد الطبيب على الفور : وأنا أيضاً .
المدرس : ما فائدة الاذنين ؟
التلميذ : تمنع النظارة من السقوط ؟
ترك جحا حذاءه على باب مسجد وعندما خرج لم يجده فوقف مخاطباً الجميع: لو لم يسارع اللص بإرجاع الحذاء سأفعل مثل ما فعل أبي. فأسرع اللص خلسة وأعاد الحذاء، ثم سأل جحا؟ وماذا فعل أبوك؟ قال جحا: رجع إلى البيت حافياً!!
ذهب غلام إلى أحد الأغنياء وكان بخيلاً..
وقال له: أريد أن أخدمك .
فنظر إليه البخيل وقال: وماذا تطلب من الأجر.
أجاب الغلام : سأخدمك بطعامي فقط.
فقال البخيل : أوافق بشرط أن تقوم بإجازة يومين في الأسبوع.
ذهب مذيع لاستخراج بطاقة شخصية فسأله الموظف: كم عمرك.
فأجاب المذيع : 25 سنة و3 أشهر و10 أيام حسب التوقيت المحلي لمدينة القاهرة.
سألت ابنة أباها قائلة : هل صحيح يا أبي أن الأسماك الكبيرة تأكل السردين؟
فقال الأب : نعم..
فقالت : وكيف تستطيع فتح علب السردين.
ذهب شخص إلى الطبيب وقال: عندما اضغط بإصبعي على صدري أشعر بألم، وعندما اضغط بإصبعي على عيني أشعر بألم، وعندما أضغط بإصبعي على رأسي أشعر بألم..
ففحصـه الطبيب بعناية ثم قال له: أعضاؤك سليمة ولا أرى فيها ما يؤلم.
فقال المريض : أعرف ذلك ولكن إصبعي هو الذي يؤلمني!
سأل مدرس : إذا أخذنا مخلوطاً من الملح والسكر فكيف نفصل بينهما؟ فقال التلميذ : نسلط النمل على الخليط فيأكل السكر ويترك الملح.
الأب : لماذا رسبت في امتحان التاريخ :
الابن : لأنهم سألوني عن أشياء حدثت قبل مولدي بآلاف السنين.
الأول : لماذا يلبس الحكم ملابس سوداء.
الآخـر : حزناً على الأهداف الضائعة.
قال الموظف لمديره : عندما تركت الشركة التي كنت أعمل فيها سابئقاً أعطوني طبقاً من الفضة.
فقال المدير : واذا تركت العمل هنا سأقدم لك طبقاً من الذهب.
الطبيب : إصابتك بالصلع وراثية ولا علاج لها .
المريض : ولكن لم يكن أحد من أهلي مصاباً بالصلع.
الطبيب : إذن فالوراثة تبدأ بك.
ذهب أحد البخلاء إلى حفل زفاف بدون دعوة، وفي مكان الحفل وجد أمامه بابين مكتوب على أحدهما: (من هنا يدخل المدعوون الذين يحملون هدايا)!! وعلى الآخر (من هنا يدخل المدعوون الذين لا يحملون هدايا).. فدخل من الباب الثاني..
فوجد نفسه في الشارع!!
دخل أحدهم إلى حديقة الحيوان فوجد الحيوانات كلهاً تضحك عدا الحمار فقد كان صامتاً.
وفي اليوم التالي دخل الحديقة فوجد الحمار يضحك وحده وجميع الحيوانات صامتة.. فتعجب وسأل الموظف عن سر ذلك فأجابه قائلاً: بالأمس سرد القرد نكتة فضحكت الحيوانات.. واليوم فهمها الحمار فضحك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://myegy.ahlamountada.com
 
منوعات مضحكه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ماى ايجى myegy :: منتدى عالم الفرفشه :: منتدى النكت والفوازير-
انتقل الى: